الدورة التدريبية "العمل المجتمعي قبل وبعد الدولة الحديثة"

الأحد 2017/01/01 | عدد الزيارات: 54

مع خروج الاستعمار الغربي ونشوء الدول الحديثة في مجتمعنا العربي عموما والسوري تحديدا ، طرأت متغيرات متعددة على المجتمع وباتت أجهزة المجتمع القديمة عاجزة عن مواكبة المجتمع الجديد مما حدا بها بالضعف تدريجا حتى اضمحلالها تماما.

هدف الدورة:

زيادة وعي العاملين والمهتمين بالعمل المجتمعي بمنظومة الدول الحديثة والواقع التاريخي للعمل المجتمعي في المجتمع الإسلامي

محاور الدورة:
-    التغييرات البنيوية العميقة التي طرأت على المجتمع بعد ظهور الدولة الحديثة، وعن آثار ولادتها في الغرب ثم استيرادها للعالم العربي على العمل المجتمعي
-    التعريف بالمجتمع المسلم قبل أن يتم تطبيق نموذج الدولة عليه وأهم سماته وآليات إدارته لنفسه وكيف طور منظومة الأوقاف الفريدة من نوعها التي عدت أساس استقلاله الاقتصادي
-    إسقاط محاور الدورة السابقة عمليا على الوضع السوري واستعراض أثار سياسات الدول المتعاقبة انتهاء بحقبة البعث في إضعاف العمل المجتمعي

يقدم الدورة الدكتور المتخصص في علم الاجتماع "د. مازن هاشم"  حيث تقدم على مدار خمس ساعات، وتقدم لمنظمات المجتمع المدني السورية ومؤسساتها الناشطة في العمل المجتمعي والشأن العام
 


مواد ذات صلة