التقرير الإعلامي لندوة الكشاف: "احتدام الصراع الدولي في سوريا وتحديات إعادة التشكيل"

الأحد 2018/04/15 | عدد الزيارات: 463

تمر الثورة السورية بمرحلة جديدة أبرز ملامحها تحول الصراع من "حروب الوكالة" إلى "حروب الأصالة"، حيث تندلع مناوشات مباشرة بين قوات القوى الإقليمية والدولية الفاعلة بهدف رسم خطوط التماس وتحديد مناطق النفوذ.

وفي خضم هذه المرحلة الحرجة من الثورة والتي استفتحت بتهديدات متزايدة من الدول الغربية بقصف النظام السوري لتتوج بالقصف الأمريكي، تشتد الحاجة لفهم متطلبات المرحلة القادمة وطبيعتها، فالتغيرات أعمق مما تبدو عليه والتحشيد العسكري الدولي ينبئ بتغير قواعد المعركة وانخراط الدول الغربية بعمق الملف السوري.

في ضوء هذه المستجدات، وبهدف تحديد أبرز ملامح الصراع الدولي في ضوء الوقائع والتطورات الحالية، ومن ثم اقتراح الآليات اللازمة للتعامل مع تحديات المرحلة على الصعيد الوطني أقام مركز الحوار السوري وبالشراكة مع "المرصد الاستراتيجي" و"مركز عمران للدراسات الاستراتيجية" ندوة الكشاف بعنوان: " احتدام الصراع الدولي في سوريا وتحديات إعادة التشكيل" بحضور عدد من السياسيين وممثلي قوى الثورة والخبراء بالإضافة لمشاركة بعض الإعلاميين وذلك في استنبول، يوم السبت 27 رجب 1439هـ، الموافق لـ 14/4/ 2018م.

ابتدأت الندوة بعرض لمستجدات هذه المرحلة والمعطيات الجديدة التي تنبئ ببداية المرحلة بداية من التحشيد العسكري الأمريكي والتحركات العسكرية الكبرى للقواعد الأمريكية في المنطقة انتقالا إلى السياسة الإسرائيلية وانخراطها المتزايد في الملف السوري، انتقالا الى التحشيد الروسي الإيراني في الجنوب السوري، وتعامل الروس مع التهديدات الأمريكية الجادة بقصف النظام السوري، لتنتقل الندوة بعد ذلك لنقاش آليات عمل قوى الثورة في ظل هذه التغيرات والنقاط الواجب عليهم اتباعها للاستفادة من فرص هذه التغيرات وتقليل الخسائر الناتجة عن أخطارها.

يمكن الإطلاع على الورقة التي قدمها المرصد الاستراتيجي مرفقة في أسفل التقرير، كما سيتم إعداد تقرير تخصصي حول الندوة لاحقاً.

للاطلاع على أوراق الندوة:

ورقة احتدام الصراع الدولي في سوريا وتحديات إعادة التشكيل - المرصد الاستراتيجي